الكرة الذهبية .. حسابات خارج المنطق

لا تزال جائزة الكرة الذهبية تثبت عاماً بعد آخر، أن التنبؤ بهوية الفائز أمر أصعب ويخضع للكثير من النقاش والجدال.فخلال العام الحالي هناك العديد من الأسماء المرشحة للفوز بالجائزة، مثل  ليونيل ميسي، روبرت ليفاندوفسكي، وجورجينيو، وآخرين. ومع ذلك، ظهرت صورة مسربة على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر فوز روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ بالجائزة، ويتصدر البولندي القائمة بـ627 صوتا، وميسي في المركز الثاني، وبنزيمة في المركز الثالث. ويظهر كريستيانو رونالدو في المركز التاسع ولوكا مودريتش في المركز الـ12. ويحتل الإسباني بيدري لاعب برشلونة المرتبة الـ18 متفوقًا على نيمار بمركز واحد. فيما يحتل الثنائي كليان مبابي وإيرلينغ هالاند، اللذان من المتوقع أن يهيمنا على كرة القدم العالمية خلال العقد المقبل، المركزين السادس والثامن على التوالي. واللافت أنه عام 2018 عندما فاز لوكا مودريتش بالكرة الذهبية، حدث شيء مشابه بتسريب القائمة التي تبين صحتها لاحقا. ومما يعزز الشكوك أن نتيجة 2021 عرفت بالفعل، لأن التصويت أُغلق، في نهاية شهر أكتوبر الماضي.

حسابياً يعتقد كثيرون بأن ليونيل ميسي الأقرب للتويج بالكرة الذهبية السابعة في مسيرته، وتجيب أرقام وألقاب اللاعب الأرجنتيني عنه لتبرر أسباب تقدمه عن سائر المرشحين: فاز بلقب كأس الملك مع برشلونة. فاز بلقب كوبا أميركا مع منتخب الأرجنتين. سجل 40 هدفا وصنع 14 أخرى في 49 مباراة. فاز بـ27 جائزة “رجل المباراة”. هداف الدوري الإسباني. هداف كوبا أميركا. أكثر اللاعبين صناعة للأهداف في كوبا أميركا. أفضل لاعب في بطولة كوبا أميركا. الهداف التاريخي في قارة أميركا الجنوبية.

ومع ذلك لاتزال تخلق جائزة الكرة الذهبية جدلاً واسعاً بين عشاق الساحرة المستديرة في كل عام، وذلك بسبب عدم فهم المعايير التي يتم اختيار الفائز على أساسها،  لكن صحيفة فرانس فوتبول قد أعلنت في وقت سابق عن المعايير الثلاث التي تحدد الفائز بجائزة الكرة الذهبية، مع الإشارة إلى أن هذه المعايير تحكم طريقة الاختيار من قبل أعضاء لجنة التحكيم (المصوتين) والتي يبلغ عددها 173 صحفي من كل بلد حول العالم، أي أن كل مصوت عليه الالتزام بها.

وحسب الصحيفة فإن كل مصوت يقوم باختيار 5 لاعبين، ويرتبهم تصاعدياً من الأفضل إلى الأضعف، ويحصل صاحب المركز الأول على 6 نقاط، بينما ينال المركز الثاني 4 نقاط، والثالث 3 نقاط، والرابع نقطتين، والخامس نقطة واحدة، من ثم يتم جمع نقاط كل مرشح، وأعلى لاعب حصل على نقاط هو من يتوج بالجائزة. وفيما يلي المعايير الثلاث التي حددتها صحيفة فرانس فوتبول لاختيار الفائز بجائزة الكرة الذهبية:-

المعاير الأول:  الأداء الفردي والجماعي خلال العام: ويقصد بهذا المعيار ما حققه اللاعب من إنجازات فردية وجماعية، فهنا يتم الأخذ بعين الاعتبار الألقاب التي حصل عليها كل لاعب والإنجازات التي وصل إليها، بالإضافة إلى ما حققه على الصعيد الفردي مثل تتويجه بلقب الهداف في بطولة ما.

المعاير الثاني: الموهبة واللعب النظيف: الموهبة أصبحت معيار محدد لاختيار الفائز بالكرة الذهبية، وهذا بالطبع يصب في مصلحة اللاعبين المهاريين غالباً، كما بات يؤخذ بعين الاعتبار أخلاق اللاعب داخل الملعب وسلوكه، فكلما كان اللاعب خشناً وعدوانياً، تقل حظوظه بالفوز.

المعيار الثالث: مسيرة اللاعب: رغم أن الجائزة تمنح لأداء اللاعبين خلال عام واحد فقط، لكن الصحيفة الفرنسية أكدت على أن ما قدمه اللاعب خلال مسيرته يتم أخذه بعين الاعتبار أيضاً، وهذا المعاير يعطي الأولوية للاعبين الذين يحافظون على مستواهم لأطول فترة ممكنة.

 

 

 

 

About Post Author

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مجلة السفير | Newsphere by AF themes.