مواقف دولية في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

عبر زعماء دول ورؤساء منظمات وهيئات دولية عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني وحقه في إقامة دولته المستقلةوعاصمتها القدس. جاء ذلك في تصريحات وبيانات منفصلة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

 

الرئيس الصيني شي جين بينغ

أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ، أن بلاده مستعدة لمواصلة عملها مع المجتمع الدولي لبذل جهود حثيثة للتوصل إلى تسوية سريعة للقضية الفلسطينية بحل شامل وعادل ودائم. وشدد على أن الصين بصفتها عضو دائم في مجلس الأمن، تتمسك دائماً بالعدالة والأخلاق الدوليين، وتدعم القضية العادلة للشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه المشروعة. جاء ذلك ذلك في رسالة إلى الاجتماع الذي عقدته الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. وأضاف شي إن تحقيق التعايش السلمي كجيران بين فلسطين وإسرائيل ليس مجرد حلم للشعب الفلسطيني والإسرائيلي على مدى أجيال، ولكنه أيضاً أمل صادق لجميع دول المنطقة وكذلك المجتمع الدولي. واقترح شي أن يلتزم المجتمع الدولي بالاتجاه الصحيح لحل الدولتين، وأن يبذل جهوداً لتعزيز عملية السلام في الشرق الأوسط على أساس الإجماع الدولي، مثل قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبدأ “الأرض مقابل السلام”. وأضاف إن القضية الفلسطينية، باعتبارها مشكلة جذرية في الشرق الأوسط، لها علاقة بالسلام والاستقرار الإقليميين  والمساواة والعدل الدوليين، والضمير الإنساني والأخلاق. وتابع: في ظل الظروف الحالية، يجب على المجتمع الدولي إيلاء المزيد من الاهتمام للتحديات الخطيرة التي تمثلها جائحة كورونا لفلسطين ومساعدة الشعب الفلسطيني على مكافحة الوباء. وأشار إلى أنه منذ ظهور تفشي فيروس كورونا، قدمت الصين دفعات متعددة من المساعدة لمكافحة الوباء لفلسطين من خلال قنوات متعددة الأطراف، وأكد أن الصين بصفتها صديقة لفلسطين، ستواصل تقديم أكبر قدر من الدعم زالمساعدة لها.

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

دعا الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، إلى رفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ 2006. جاء ذلك في بيان نشره “مادورو”، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي يوافق 29 نوفمبر من كل عام. وقال مادورو: “في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، نرسل تحياتنا وتقديرنا لأولئك الذين يواصلون المقاومة بشجاعة وكرامة”. وأضاف: “فنزويلا ترفع صوتها في التمرد من أجل القضية النبيلة لدولة فلسطين. كفى حصارا”. يشار إلى أن الرئيس الفنزويلي الراحل، هوغو تشافيز، أغلق سفارة بلاده لدى “تل أبيب”؛ رفضا للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة بين عامي 2008 – 2009.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

أرسل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رسالة إلى القيادة الفلسطينية، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. أكد فيها أن بلاده كانت ولا تزال تدعو من أجل تنفيذ الحقوق المشروعة للفلسطينيين في إقامة دولة مستقلة قابلة للحياة تعيش جنبا إلى جنب مع جيرانها، ورحب بالجهود الرامية الى التوصل إلى تسوية شاملة وعادلة وطويلة الأمد للصراع في الشرق الأوسط على أساس الشرعية الدولية.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستواصل كفاحها من أجل إقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة. جاء ذلك في رسالة بعثها أردوغان إلى المشاركين في افتتاح المبنى الجديد لرابطة “برلمانيون لأجل القدس” في إسطنبول، بالتزامن مع اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. وقال أردوغان إننا نسعى في كافة المحافل للدفاع عن قضية القدس، ونعمل بكل ما أوتينا من قوة لإنهاء سياسات الاحتلال والظلم والإبادة الجماعية ضد إخوتنا الفلسطينيين. وأضاف: سنواصل كفاحنا من أجل إقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة وموحدة عاصمتها القدس الشرقية في حدود 1967 بناء على قرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية. وشدد الرئيس التركي على أن القدس ليست قضية المسلمين الذي يعيشون في فلسطين فقط، بل هي قضية كامل العالم الإسلامي البالغ عدد سكانه 1.8 مليار نسمة. وأشار إلى أن الأعمال والاجتماعات والمؤتمرات التي تنظمها رابطة “برلمانيون لأجل القدس” تعد صوت قضية الشعب الفلسطيني العادلة على الصعيد العالمي.

ملك المغرب محمد السادس

وجه ملك المغرب محمد السادس، رسالة إلى رئيس اللجنة الأممية المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، الشيخ نيانغ، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. وقال الملك في رسالته، إن القضية الفلسطينية هي مفتاح الحل الدائم والشامل بمنطقة الشرق الأوسط، حل يقوم على تمكين كل شعوب المنطقة من العيش في أمن وسلام ووئام، في إطار الشرعية الدولية، ووفق مبدأ حل الدولتين، الذي توافق عليه المجتمع الدولي. وأكد الملك ضرورة تجاوز حالة الانسداد في العملية السلمية، وتكثيف الجهود الدولية لإعادة إحياء المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي لحل كافة القضايا الخلافية. واعتبر الملك أن الإجراءات أحادية الجانب في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مخالفة لقرارات الشرعية الدولية، وترهن الحل المنشود، وتذكي الصراع والإحباط، وتقوي نزوعات التطرف. وأضاف الملك: ما فتئنا ندعو، بصفتنا رئيسا للجنة القدس، المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي، إلى الحفاظ على وحدة القدس وحرمتها ووضعها القانوني والحضاري والديني.

المديرة العامة لمنظمة اليونسكو أودري أزولاي

أكدت المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) أودري أزولاي، ضرورة استغلال اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني لإبراز التزام المنظمة بمساعدة الشعب الفلسطيني على بناء السلام الدائم، من خلال تواصل وتعزيز تعاونها مع سائر وكالات الأمم المتحدة وخاصة من خلال تعزيز التعليم، وكذلك المجالات المتعلقة بحرية التعبير والثقافة والعلوم. جاء ذلك في رسالة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. وأشارت أزولاي، إلى أن الحاجة اشتدت إلى التذكير بأن المساعدات الدولية المقدمة للشعب الفلسطيني، ما زالت ضرورة حيوية للفلسطينيين، ولا بد منها لإيجاد مجتمعات محلية مزدهرة وقادرة على الصمود. وأوضحت أن الظروف الراهنة تثير مخاوف شديدة على الشباب الفلسطينيين، إذ تجعلهم عرضة لمخاطر الحرمان من التعليم والفرص الاقتصادية.

About Post Author

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة © 2020 مجلة السفير | Newsphere by AF themes.